يَا رَبُّ، إِلى مَن نَذهَب وكَلامُ الحَياةِ الأَبَدِيَّةِ عِندَك ؟ (يوحنا 6: 68)

قراءات يوم الجمعة 20 كانون الثاني/يناير 2017

الرسالة إلى العبرانيّين .13-6:8
أَيُّها ٱلإِخوَة، إِنَّ ٱلمَسيحَ قَد نالَ ٱليَومَ خِدمَةً أَفضَلَ مِنَ ٱلَّتي قَبلَها بِمِقَدارِ ما هُوَ وَسيطٌ لِعَهدٍ أَفضَلَ مِنَ ٱلَّذي قَبلَهُ، لِأَنَّهُ قائِمٌ عَلى أُسُسٍ لَها مَواعِدُ أَفضَل. * فَلَو كانَ ٱلعَهدُ ٱلأَوَّلُ لا لَومَ عَلَيه، لَما فُسِحَ في ٱلمَجالِ لِعَهدٍ آخَر. * فَإِنَّ ٱللهَ يَلومُهُم بِقَولِهِ: «يَقولُ ٱلرَّبّ: ها إِنَّها أَيّامٌ تَأتي، أَقطَعُ فيها لِآلِ إِسرائيلَ وَلِآلِ يَهوذا عَهدًا جَديدًا. * لا كَٱلعَهدِ ٱلَّذي جَعَلتُهُ لِآبائِهِم يَومَ أَخَذتُ بِأَيديهِم لِأُخرِجَهُم مِن أَرضِ مِصرَ، لِأَنَّهُم لَم يَثبُتوا عَلى عَهدي. قالَ ٱلرَّبّ: فَأَهمَلتُهُم أَنا أَيضًا. * وَهَذا هُوَ ٱلعَهدُ ٱلَّذي أُعاهِدُ عَلَيهِ آلَ إِسرائيلَ بَعدَ تِلكَ ٱلأَيّام، يَقولُ ٱلرَّبّ: إِنّي لَأَجعَلُ شَريعَتي في ضَمائِرِهِم، وَأَكتُبُها في قُلوبِهِم. فَأَكونُ لَهُم إِلَهًا وَيَكونونَ لي شَعبًا. * فَلا أَحَدَ يُعَلِّمُ بَعدَ ذَلِكَ ٱبنَ وَطَنِهِ، وَلا أَحَدَ يُعَلِّمُ أَخاهُ، فَيَقولُ لَهُ: إِعرَفِ ٱلرَّبَّ، لِأَنَّهُم سَيَعرِفونَني كُلُّهُم مِن صَغيرِهِم إِلى كَبيرِهِم. * فَأَصفَحُ عَن آثامِهِم، وَلَن أَذكُرَ خَطاياهُم بَعدَ ذَلِك». * فَإِنَّهُ، إِذ يَقولُ «عَهدًا جَديدًا»، فَقَد جَعَلَ ٱلعَهدَ ٱلأَوَّلَ قَديمًا. وَكُلُّ شَيءٍ قَدُمَ وَشاخَ يُصبِحُ قَريبًا مِنَ ٱلفَناء.  *
سفر المزامير .14-13.12-11.10.8:(84)85
أَرِنا، يا رَبُّ، رَحمَتَكَ وَهَب لَنا خَلاصَكَ إِنَّ خَلاصَهُ مِن مُتَّقيهِ قَريب حينَما يَحِلُّ ٱلمَجدُ بِأَرضِنا تَلاقى ٱلصِّدقُ وَٱلإِنعام وَتَعانَقَ ٱلعَدلُ وَٱلسَّلام يَنبُتُ ٱلصِّدقُ مِنَ ٱلغَبراء ويُطِلُ ٱلعَدلُ مِنَ ٱلسَّماء يَجودُ عَلَينا بِٱلخَيرِ رَبُّنا وَتَجودُ بِٱلثِمارِ أَرضُنا يَسيرُ ٱلصِّدقُ مِن أَمامِهِ وَيُمَهِّدُ ٱلطَّريقَ لِأَقدامِهِ
إنجيل القدّيس مرقس .19-13:3
في ذَلِكَ ٱلزَّمان، صَعِدَ يَسوعُ ٱلجَبَلَ وَدَعا ٱلَّذينَ أَرادَهُم، فَأَقبَلوا إِلَيه. * فَأَقامَ مِنهُمُ ٱثنَي عَشَرَ يَصحَبونَهُ، فَيُرسِلُهم يُبَشِّرون. * وَلَهُم سُلطانٌ يَطرُدونَ بِهِ ٱلشَّياطين. * فَأَقامَ ٱلِٱثَنَي عَشَرَ، وَهُم: بُطرُسُ وَهُوَ ٱللَّقَبُ ٱلَّذي جَعَلَهُ لِسِمعان، * وَيَعقوبُ ٱبنُ زَبَدى وَيوحَنّا أَخو يَعقوب، وَلقَّبَهُما بَوانَرجِس، أَيِ: ٱبنَيِّ ٱلرَّعد، * وَأَندَراوُسُ وَفيلِبُّسُ وَبَرتُلُماوُس، وَمتّى وَتوما، وَيَعقوبُ بنُ حَلفى، وَتَدّاوُس، وَسِمعانُ ٱلغَيّور، * وَيَهوذا ٱلإِسخَريوطِيّ، ذاكَ ٱلَّذي أَسلَمَهُ. *
التعليق الكتابيّ بِندِكتُس السادس عشر، بابا روما من 2005 إلى 2013
بدأ الربّ بدعوة الاثنا عشر، حيث كان شعب الله المستقبليّ ممثلاً بهم. بعد صعود الرّب إلى السّماء وأمانةً منهم لما أوكلهم إيّاه الرّب، أشرك الرّسل الاثنا عشر تدريجيًّا أشخاصًا غيرهم في المهمّات الّتي عُهدت إليهم، لكي يكمّلوا خدمتهم. لقد دعا الرّب القائم من بين الأموات بنفسه بولس (راجع غل 1: 1)... هنا توجد الطريق الّتي تستمرّ فيها الخدمة الّتي سيُقال عنها لاحقًا، بدءًا من الجيل الثاني، السلك الأسقفيّ، أو سلك الأساقفة... هكذا يظهر التتابع في الخدمة الأسقفيّة كاستمرارية لخدمة الرُّسل، عربون المثابرة في التقليد الرسوليّ، الكلمة والحياة، الّتي اوكلها الربّ لهذه الخدمة. إنّ الصلة بين مجمع الأساقفة وجماعة الرُّسل الأصليّة هي مشمولة قبل كلّ شيء في خطّ الاستمراريّة التاريخيّة. كما رأينا أنّ مريم العذراء قد انضمّت إلى الرّسل، وبعدها بولس ثمّ برنابا وبعدها آخرون إلى حين تكوين الخدمة الأسقفيّة... ويوجد في استمراريّة التتابع عربون المثابرة في الجماعة الكنسيّة في المجمع الرسوليّ المجتمع حوله بالرّب يسوع المسيح. ولكن يجب لهذه الاستمراريّة... أن تشمل على حد سواء المعنى الرُّوحيّ لأنّه يجب على التتابع الرَّسوليّ في الخدمة أن يُعتبر المكان المفضّل للتصرّف ونقل نعمة الرُّوح القدس. لدينا صدًى واضحًا عن هذه القناعات، على سبيل المثال، في هذا النص للقدّيس القدّيس إيريناوس اللِّيونيّ: "يتجلّى التقليد الرَّسولي في العالم أجمع، ويظهر في كلّ كنيسة لكلّ من يريد أن يرى الحقيقة، كما أنّنا نستطيع أن نعدّد الأساقفة الّذين منحهم الرُّسل السّيامة الأسقفيّ’ في الكنائس وخلفائهم حتّى وقتنا هذا... لقد أراد الرُّسل في الواقع أن يكون خلفاؤهم كاملين كمالاً مطلقًا ومن غير ذنب في كلّ شيء ناقلين إليهم رسالتهم التعليميّة بذاتها".
بِاسْمِ الآب وَالابْنِ وَالرُّوحِ الْقُدُسِ إِلَهٌ وَاحِدٌ. آمِينَ

قانون الإيمان

بِالْحَقِيقَةِ نُؤْمِنُ بِإِلَهٍ وَاحِدٍ، الله الآب، ضَابِطِ الْكُلِّ، خَالِقِ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ، كُلِّ مَا يُرَى وَمَا لا يُرَى. نُؤْمِنُ بِرَبٍّ وَاحِدٍ يَسُوعَ الْمَسِيحِ، ابْنِ اللَّهِ الْوَحِيدِ، الْمَوْلُودِ مِنَ الآبِ قَبْلَ كُلِّ الدُّهُورِ، نُورٍ مِنْ نُورِ إِلَهٍ حَقٍّ مِنْ إِلَهٍ حَقٍّ، مَوْلُودٍ غَيْرِ مَخْلُوقٍ، مُسَاوٍ للآبِ فِي الْجَوْهَرِ، الَّذِي بِهِ كَانَ كُلُّ شَيْءٍ. هَذا الَّذِي مِنْ أَجْلِنَا نَحْنُ الْبَشَرُ، وَمِنْ أَجْلِ خَلاصِنَا، نَزَلَ مِنَ السَّمَاءِ، وَتَجَسَّدَ مِنْ الرُوحِ الْقُدُسِ وَمِنْ مَرْيَمَ الْعَذْرَاءِ، وَتَأَنَّسَ. وَصُلِبَ عَنّا عَلَى عَهْدِ بَيْلاطِسَ الْبِنْطِيِّ. وَتَأَلَّمَ وَقُبِرَ وَقَامَ مِنْ بَيْنَ الأمواتِ فِي الْيَوْمِ الثَّالِثِ كَمَا فِي الْكُتُبِ، وَصَعِدَ إِلَى السَّمَاوَاتِ، وَجَلَسَ عَنْ يَمِينِ أَبِيه، وَأَيْضًا يَأْتِي في مَجْدِهِ لِيُدِينَ الأَحْيَاءَ وَالأَمْوَاتِ، الَّذِي ليس لِمُلْكِهِ انقضاء. نَعَمْ نُؤْمِنُ بالِرُوحِ الْقُدُسِ، الرَّبِّ الْمُحْيِي الْمُنْبَثِقِ مِنْ الآبِ وَالاِبْنِ. نَسْجُدُ لَهُ وَنُمْجِدُهُ مَعَ الآبِ وَالاِبْنِ، النَّاطِقِ فِي الأَنْبِيَاءِ، وَبِكَنِيسَةٍ وَاحِدَةٍ جَامِعَةٍ مُقَدَّسَةٍ رَسُولِيَّةٍ، وَنعْتَرَف بِمَعْمُودِيَّةٍ وَاحِدَةٍ لِمَغْفِرَةِ الْخَطَايَا، وننتظر قِيَامَةَ الأموات وَحَيَاةَ الدَّهْرِ الآتِي. آمِينَ

الصلاة الربانية

أَبَانَا الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ، لِيَتَقَدَّسِ اسْمُكَ. لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ. لِتَكُنْ مَشِيئَتُكَ كَمَا فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ عَلَى الأَرْضِ. خُبْزَنَا كَفَافَنَا أَعْطِنَا الْيَوْمَ. وَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا كَمَا نَغْفِرُ نَحْنُ أَيْضاً لِلْمُذْنِبِينَ إِلَيْنَا. وَلاَ تُدْخِلْنَا فِي تَجْرِبَةٍ، لَكِنْ نَجِّنَا مِنَ الشِّرِّيرِ. بِالْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا لأَنَّ لَكَ الْمُلْكَ، وَالْقُوَّةَ، وَالْمَجْدَ، إِلَى الأَبَدِ. آمِينَ

السلام الملائكي

السَّلامُ عليكِ يا مريَم، يا مُمتلئةً نعمةً، اَلرَّبُّ مَعَكِ. مُبَارَكَةٌ أَنْتِ فِي النِّسَاءِ، وَمُبَارَكَةٌ ثَمَرَةُ بَطْنِكِ سيدّنا يَسُوعَ الْمَسِيحِ. يا قدِّيسة مَرْيَم، يا والدةَ الله، صلِّي لأَجلِنا نحنُ الخطأة، الآنَ وفي ساعةِ موتِنا. آمِينَ

يا ملك السلام

يا ملك السلام، اعطنا سلامك، قرر لنا سلامك، واغفر لنا خطايانا.
فرق أعداء الكنيسة، وحصنها، فلا تتزعزع، إلى الأبد.
عمانوئيل إلهنا، فى وسطنا الآن، بمجد أبيه، والروح القدس.
ليباركنا كلنا، ويطهر قلوبنا، ويشفى أمراض، نفوسنا وأجسادنا.
نسجد لك أيها المسيح، مع أبيك الصالح، والروح القدس، لأنك أتيت وخلصتنا.

صلاة الشكر

فَلْنشْكُرّ صَانِعَ الخَيراتِ الرَّحُومَ الله أبَا رَبِّنَا وإلهِنَا ومُخَلِصَنا يَسُوعِ المسِيحِ. لأنَّهُ سَتَرنَا، وأعَانَنَا، وحَفِظَنا، وقَبِلَنا إليهِ، وأشْفَقَ عَلينَا، وعَضَّدنَا، وأَتَى بنا إلى هَذِهِ السَّاعَة. هُو أيْضاً فَلْنَسْأَلَهُ أنْ يَحْفَظَنا فى هَذَا اليَومِ المقَدَّسِ وكُلِّ أيَّامِ حَيَاتنَا بكلِّ سَلامِ. الضَّابِطُ الكُلّ الرَّبُ إلَهنَا.

أيُّهَا السَّيِدُ الرَّبُّ الإلَه ضَابطُ الكُلِّ أبُو ربِّنَا وإلهنَا ومُخَلصَّنَا يَسُوعِ المسِيح نَشْكرُكَ عَلَى كُلِّ حالٍ، ومِنْ أجْل كلِّ حَالٍ، وفى كُلِّ حالٍ، لأنَّكَ سَترْتَنا، وأعَنْتَنا، وحفِظْتنَا، وقَبلْتنَا إليْكَ، وأشْفَقْت عَلينا، وعَضَّدْتَنَا، وأتَيتَ بِنَا إلىَ هَذِه السَّاعةِ.

من أجْلِ هَذَا نَسْألُ ونَطْلبُ مِنْ صَلاحِكَ يَامُحبَّ البَشَر، امْنَحنَا أنْ نُكْملَ هذا اليَوْمَ المقَدَّسَ وكلّ أيَّامِ حَياتِنَا بِكلِّ سَلامٍ مَعَ خَوفِكَ، كُلُّ حَسَدٍ، وكلُّ تَجربَةٍ. وكلُّ فِعْلِ الشَّيْطانِ، ومُؤامَرةِ النَّاسِ الأشْرارِ، وقِيام الأعْدَاءِ الخَفيِّينَ والظَّاهِرينَ، إنْزَعهَا عنَّا وعَنْ سَائِرِ شَعْبكَ وعَنْ مَوضِعِكَ المقَدَّسِ هَذا. أمَّاَ الصَّالِحاتُ والنَّافعاتُ فَارزُقْنا إيَّاهَا. لأنَّكَ أنْتَ الذِى أعْطَيتَنا السُّلْطانَ أنْ ندوسَ الحَيَّاتِ والعَقارِبَ وكُلَّ قوَّةِ العَدوِّ.

ولا تُدْخِلنَا فى تَجربَةٍ، لَكنْ نَجِّنا مِنَ الشِّرِّيرِ. بالنِّعْمةِ والرَّأْفَاتِ ومَحبَّة البَشرِ اللَّواتِى لإبْنِك الوَحيدِ ربِّنا وإلهِنَا ومُخلِّصِنا يَسُوعِ المسيحِ. هَذَا الذِى مِنْ قِبَلِه الَمجْدُ والإكْرام والعزَّةُ والسُّجودُ تَلِيقُ بكَ مَعهُ مَعُ الرُّوحِ القُدُسِ الَمحْيى المسَاوِى لَكَ الآنَ وكلَّ أوَانٍ وإلىَ دَهرِ الدُّهُورِ. آمين

قدوس قدوس قدوس

قُدّوسٌ قُدّوسٌ قُدّوسٌ رَبُّ الصَّباؤوتِ. السَّماءُ والأرْضُ مَمْلوءتانِ مِنْ مَجْدكَ وكَرامَتكَ. إرْحَمْنا يا اللَّهُ الآبُ ضابِطُ الكُلِّ، أيُّها الثّالوثُ القُدّوسُ إرْحَمْنا. أيُّها الرَّبُّ إلهُ القُوّاتِ كُنْ مَعَنا، لأنَّهُ لَيسَ لَنا مُعينٌ فى شَدائِدنا وضيقاتِنا سِواكَ. حلّ واغْفِرْ واصْفَحْ لَنا يا اللَّهُ عَنْ سَيِّئاتِنا الَّتى صَنَعْناها بإرادَتِنا والَّتى صَنَعْناها بغَيرِ إرادَتنا، الَّتى فَعلْناها بمَعرِفةٍ والَّتى فَعلْناها بغَير مَعْرِفةٍ، الخَفيَّةِ والظاهِرةِ، يا رَبُّ اغْفِرها لَنا مِنْ أجْلِ إسْمِكَ القُدّوسِ الَّذى دُعى عَليْنا. كَرحْمتِكَ يا رَبُّ ولا كَخَطايانا.

التحليل

نَشْكُركَ يا مَلِكنا المتَحنِّنْ، لأنَّكَ مَنَحتَنا أنْ نَعبُر هَذا اليَوْمِ بِسَلامَةٍ وأتَيْتَ بِنا إلَى المَساءِ شاكِرينَ، وجَعلْتَنا مُسْتحِقّينَ أنْ نَنْظُر النّورَ إلَى الَمَساءِ. اللَّهُمَّ اقْبَلْ تَمْجيدَنا هَذا الَّذى صارَ الآنَ، ونَجِّنا مِن حِيَلِ المُضادِّ، وابْطِلْ سائِرَ فِِخاخِهِ المنْصوبَةِ لَنا. هَبْ لَنا فى هَذِه اللَّيْلَةِ المقْبِلَةِ سَلامَةً بِغَيْرِ ألَمٍ ولا قَلَقٍ ولا تَعَبٍ ولا خَيالٍ، لِنَجْتازَها أيْضاً بسَلامٍ وعَفافٍ، ونَنْهَضُ للتَّسابيحِ والصَّلَواتِ كُلَّ حيٍن وفى كُلِّ مَكانٍ نُمجِّد إسْمَكَ القُدّوسَ فى كُلِّ شَئٍ مَعَ الآبِ غَيْرِ المدْرَكِ ولا المبْتَدئ. والرّوحِ القُدُسِ المحْيي المُساوى لَكَ الآنَ وكُلّ أوانٍ وإلَى دَهرِ الدُّهور آمين

صلاة إرحمنا يا الله

إرْحَمْنا يا اللَّهُ ثمَّ إرْحَمْنا، يا مَنْ فى كلِّ وقْتٍ وكلِّ ساعَةٍ، فى السَّماءِ وعلَى الأرْض مَسْجودٌ لَهُ ومُمجَّدٌ، المسيحُ إلَهنا الصّالحُ الطَّويلُ الرّوحِ الكثيرُ الرَّحْمةِ الجَزيلُ التَّحنُّنِ، الَّذى يُحبُّ الصِّدّيقيَن ويَرْحمُ الخُطاةَ الَّذينَ أوَّلهُم أَنا، الَّذى لا يَشاءُ مَوْت الخاطِئ مِثل ما يَرجعُ ويَحْيا، الدّاعى الكُلَّ إلَى الخَلاصِ لأجْلِ الموْعدِ بالخَيْراتِ المنْتَظرةِ.

يا رَبُّ اقْبَل مِنّا فى هَذهِ السّاعةِ وكُلِّ ساعَةٍ طلباتِنا. سَهِّلْ حَياتَنا، وأرشِدْنا إلَى العَمَل بوَصاياكَ. قَدِّسْ أرْواحَنا.طهِّرْ أجْسامَنا. قَوِّمْ أفْكارَنا. نَقِّ نِيّاتَنا واشْفِ أمْراضَنا واغْفِرْ خَطايانا. ونَجِّنا مِنْ كلِّ حُزنٍ رَدئٍ ووَجَِعِ قَلْبٍ، أحِطْنا بمَلائِكتِكَ القدّيسينَ لكىْ نَكونَ بمُعَسْكَرهِم مَحْفوظينَ ومُرْشَدينَ، لنَصِلَ إلَى إتِّحاد الإيمانِ وإلَى مَعْرفةِ مَجْدكَ غَيرِ المحْسوسِ وغَيْر المحْدود، فإنَّكَ مُبارَكٌ إلَى الأبَدِ. آمين

اَلْمَزْمُورُ الْحَادِي وَالْخَمْسُونَ
لإِمَامِ الْمُغَنِّينَ. مَزْمُورٌ لِدَاوُدَ عِنْدَمَا جَاءَ إِلَيْهِ نَاثَانُ النَّبِيُّ بَعْدَ مَا دَخَلَ إِلَى بَثْشَبَعَ

١ اِرْحَمْنِي يَا اللهُ حَسَبَ رَحْمَتِكَ. حَسَبَ كَثْرَةِ رَأْفَتِكَ امْحُ مَعَاصِيَّ. ٢ اغْسِلْنِي كَثِيراً مِنْ إِثْمِي وَمِنْ خَطِيَّتِي طَهِّرْنِي. ٣ لأَنِّي عَارِفٌ بِمَعَاصِيَّ وَخَطِيَّتِي أَمَامِي دَائِماً. ٤ إِلَيْكَ وَحْدَكَ أَخْطَأْتُ وَالشَّرَّ قُدَّامَ عَيْنَيْكَ صَنَعْتُ لِكَيْ تَتَبَرَّرَ فِي أَقْوَالِكَ وَتَزْكُوَ فِي قَضَائِكَ. ٥ هَئَنَذَا بِالإِثْمِ صُوِّرْتُ وَبِالْخَطِيَّةِ حَبِلَتْ بِي أُمِّي. ٦ هَا قَدْ سُرِرْتَ بِالْحَقِّ فِي الْبَاطِنِ فَفِي السَّرِيرَةِ تُعَرِّفُنِي حِكْمَةً.

٧ طَهِّرْنِي بِالزُوّفَا فَأَطْهُرَ. اغْسِلْنِي فَأَبْيَضَّ أَكْثَرَ مِنَ الثَّلْجِ. ٨ أَسْمِعْنِي سُرُوراً وَفَرَحاً فَتَبْتَهِجَ عِظَامٌ سَحَقْتَهَا. ٩ اسْتُرْ وَجْهَكَ عَنْ خَطَايَايَ وَامْحُ كُلَّ آثَامِي. ١٠ قَلْباً نَقِيّاً اخْلُقْ فِيَّ يَا اللهُ وَرُوحاً مُسْتَقِيماً جَدِّدْ فِي دَاخِلِي. ١١ لاَ تَطْرَحْنِي مِنْ قُدَّامِ وَجْهِكَ وَرُوحَكَ الْقُدُّوسَ لاَ تَنْزِعْهُ مِنِّي. ١٢ رُدَّ لِي بَهْجَةَ خَلاَصِكَ وَبِرُوحٍ مُنْتَدِبَةٍ اعْضُدْنِي. ١٣ فَأُعَلِّمَ الأَثَمَةَ طُرُقَكَ وَالْخُطَاةُ إِلَيْكَ يَرْجِعُونَ. ١٤ نَجِّنِي مِنَ الدِّمَاءِ يَا اللهُ إِلَهَ خَلاَصِي فَيُسَبِّحَ لِسَانِي بِرَّكَ. ١٥ يَا رَبُّ افْتَحْ شَفَتَيَّ فَيُخْبِرَ فَمِي بِتَسْبِيحِكَ. ١٦ لأَنَّكَ لاَ تُسَرُّ بِذَبِيحَةٍ وَإِلاَّ فَكُنْتُ أُقَدِّمُهَا. بِمُحْرَقَةٍ لاَ تَرْضَى. ١٧ ذَبَائِحُ اللهِ هِيَ رُوحٌ مُنْكَسِرَةٌ. الْقَلْبُ الْمُنْكَسِرُ وَالْمُنْسَحِقُ يَا اللهُ لاَ تَحْتَقِرُهُ. ١٨ أَحْسِنْ بِرِضَاكَ إِلَى صِهْيَوْنَ. ابْنِ أَسْوَارَ أُورُشَلِيمَ. ١٩ حِينَئِذٍ تُسَرُّ بِذَبَائِحِ الْبِرِّ مُحْرَقَةٍ وَتَقْدِمَةٍ تَامَّةٍ. حِينَئِذٍ يُصْعِدُونَ عَلَى مَذْبَحِكَ عُجُولاً.

الكتاب المقدس المسموع